الخميس , 9 ديسمبر 2021
الرئيسية / أخبار وطنية / المعارضة القصيةتتفق على ضرورة اختيار مرشح موحد لهزيمة الاغلبية

المعارضة القصيةتتفق على ضرورة اختيار مرشح موحد لهزيمة الاغلبية

توصلت كتلة المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة وأحزاب تكتل القوى الديمقراطية وإيناد واللقاء الديمقراطي إلى اتفاق يقضي بتقديم مرشح موحد للانتخابات الرئاسية منتصف عام 2019 المقبل.

 

وتقول مصادر الأخبار إن الائتلاف الجديد سيعلن قريبًا عن رؤيته للانتخابات الرئاسية ومطالبه الخاصة بآليات تنظيم الانتخابات الرئاسية.

 

وتنتهي منتصف 2019 المأمورية الثانية والأخيرة بموجب الدستور للرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز، وذلك في أول حدث من نوعه في تاريخ البلاد.

 

ويؤكد ولد عبد العزيز عدم نيته تعديل الدستور بما يسمح له بأكثر من مأموريتين، فيما يشير إلى أنه سيدعم مرشحًا للمنصب الرئاسي.

 

بينما تدعو بعض القوى في الأغلبية الحاكمة إلى مأمورية رئاسية ثالثة للرئيس ولد عبد العزيز

عن root

شاهد أيضاً

سيدي الرئيس : كلمتكم في الإستقلال أولها رجال الأعمال بصورة خاطئة !

السيد الرئيس المحترم / يوما بعد يوم تتزايد حمى الأسعار في وطننا العزيز والمواطنون الضعفاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *