الخميس , 23 سبتمبر 2021
الرئيسية / أخبار وطنية / وزارة التهذيب تطبق ما حذرت منه!!

وزارة التهذيب تطبق ما حذرت منه!!

قال الرسول عليه أفضل الصلاة وأزكي التسليم <<من غشنا فليس منا >>وهاذا معتمدته وزارة التهذيب الوطني فنشرت أسماء من وجدت بحوزتهم هواتف من شأنها أن تساعدهم حسب ظنهم في حل إحدي معضلات إمتحان الباكولوريا ،ولاكن هيهات هيهات

من ذ الذي يستطيع لومها  وهي حريصة علي عدم تخطي من لا يستطيع .ولاكن السؤال الذي يطرح نفسه ؟

هل سيغير هذا من وضع لإختلاس ؟أم أنه سيزيد لأمور تعقيدا ؟

أعتقد بصفتي طالبا وحسب مشواري لدراسي ما يخول لي أن أعطي رأيي وإن كان رأيا عاديا بمناسبة هذا العقاب لأول من نوعه في موريتانيا ،أنه سيترك أثرا عميقا في نفوس المختلسين وستتأتيهم أفكار عدة أولها.

هيا  لنغير  من وضعنا إلي الأفضل  كيف لا  والدراسات أكدت أن المختلسين من أذكي الكائنات البشرية حيث لديهم في الوقت نفسه امتحانان أولهما ما يشارك فيه كل التلاميذ والثاني امتحان تخطي الرقابة والغش بدون علم المسؤولين عنها.

إذا ،أعطت وزارة التهذيب درسا من التهذيب لغير المهذبين ومن يلبسون لباس الدراسة والتهذيب والإنضباط أمام أسرهم وفي محيطهم الإجتماعي وعندما لا يوجد إلا ما حصل في الصدور يلجؤون للغش ويتفاخرون به فيما بينهم.

ط :بنيوگ محمد عبد الله

حفظ لله موريتانيا….. يتواصل

عن admin

شاهد أيضاً

هكذا تم نهب صندوق كورونا ؟؟؟/محمد الأمين الفاظل!

تابعتُ خلال الأيام الماضية في مواقع التواصل الاجتماعي الكثير من المنشورات والتعليقات والصوتيات التي تتحدث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *