الرئيسية / أخبار عالمية / سيدي الرئيس : كلمتكم في الإستقلال أولها رجال الأعمال بصورة خاطئة !

سيدي الرئيس : كلمتكم في الإستقلال أولها رجال الأعمال بصورة خاطئة !

السيد الرئيس المحترم / يوما بعد يوم تتزايد حمى الأسعار في وطننا العزيز والمواطنون الضعفاء لا يملكون لأنفسهم شيئا مقابل هذه الوضعية المزرية التي  يعيشون حاليا ،حيث الأسعار في ارتفاع مستمر بشكل مخيف!

فخامة الرئيس : لاحظ المراقبون للساحة الوطنية أن خطابكم  الأخير بمناسبة عيد الآستقلال الوطني الذي قلتم فيه : (إنه يصعب التحكم في مسار الأسعار عالميا ووطنيا ..)

سيدي الرئيس : نخاطب فيكم ضميركم الوطني المخلص وثوابتكم الدينية والأخلاقية آملين منكم التدخل فورا لإنقاذ البلد قبل استفحال الأمر وتشعبه…

فوزار ة التجارة يبدوا أن شركاءها من رجال الأعمال ليسوا على استعداد للتعاون معها بدليل بقاء الأسعار فوق طاقة المواطنين ،بل ساعدت في تأثيرهم وشعوره بعدم أهميته لدى القائمين على آدارة شؤون البلد ،وهذا أمر خطير قد لا تحمد عقباه  في زمن عصيب استفحال الجائحة فيه عالميا و وطنيا…

للحديث بقية …

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *