الجمعة , 18 يونيو 2021
الرئيسية / Non classé / موريتانيا والسنغال تعقدان أجتماعا امنيا لمراقبة وتامين الحدود المشتركة

موريتانيا والسنغال تعقدان أجتماعا امنيا لمراقبة وتامين الحدود المشتركة

عقد قادة الوحدات اللامركزية في القوات المسلحة وقوات الأمن في السنغال وموريتانيا اجتماعًا لمدة ثلاثة أيام في سينلوي (شمال السنغال) كجزء من تنسيق الإجراءات المشتركة لمكافحة الإرهاب والجريمة الحدود.

وقد حضر الاجتماع قادة القوات المسلحة وقوات الأمن المنتشرة في مناطق سينلوي وماتام (الجانب السنغال) وولايات اترارزه وكوركول (الجانب الموريتاني).

وقد تم الاتفاق بين الجانبين على “اتخاذ تدابير هامة مشتركة لأمن الحدود، تضمنت تحسين أساليب ضمان سلامة الأفراد والممتلكات ومراجعة جميع التحديات العسكرية التي يشترك فيها البلدان”. وفقا للعقيد امباي سيسي قال المنطقة العسكرية في شمال السنغال.

وذكر المسؤول العسكري أن “السنغال وموريتانيا تشتركان في حدود يسهل اختراقها تصل إلى عدة مئات من الكيلومترات في سياق أمني دون إقليمي دقيق. وبالتالي فإن هذه الاجتماعات تمكن السلطات العسكرية والشرطة والجمارك بتنسيق المواقف بشأن التحديات المشتركة. “.

وتقوم كل من موريتانيا والسنغال بتأمين حدودهما المشتركة التي تمتد على مدى 700 كيلومتر من خلال دوريات مشتركة على جانبي نهر السنغال وهي حدود طبيعية بين البلدين ويهدف هذا التنسيق إلى مكافحة الإرهاب والجريمة العابرة للحدود.

وموريتانيا هي عضو في مجموعة الخمسة للساحل إلى جانب بوركينافاسو ومالي والنيجر وتشاد،  وهي منظمة تهدف لمكافحة الإرهاب. أما السنغال فلم تكن مسرحاً لهجوم إرهابي لكن تمت محاكمة العديد من الأفراد وحكم عليهم بالقيام بأنشطة إرهابية في داكار في السنوات الأخيرة.

ترجمة موقع الصحراء 

المتابعة الأصل اضغط هنا

عن root

شاهد أيضاً

وزير الإسكان يحرك المياه الراكدة في قطاعه ويلوح مرغبا ومرهبا؟

الثوابت/ وجهت وزارة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي طلبا ل “مستغلي جميع الساحات العمومية في عموم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *