الإثنين , 14 يونيو 2021
الرئيسية / أخبار عالمية / المواطنون ينتظرون القرار الذي ستتخذه الحكومةقبيل بداية رمضان الكريم

المواطنون ينتظرون القرار الذي ستتخذه الحكومةقبيل بداية رمضان الكريم

تجه الأنظار يوم غد الجمعة إلى القرار الذى ستتخذه حكومة الوزير الأول أحمد سالم ولد البشير لصالح الآلاف من الفقراء قبل بداية شهر رمضان المبارك، وسط ارتفاع مذهل لأسعار المواد الغذائية وندرة السلع الغذائية فى بعض المناطق الداخلية.

ويتطلع السكان إلى توسيع عملية التدخل الحكومى من خلال تحديد نقاط للبيع فى البلديات كافة، بدل مركزتها فى العاصمة نواكشوط.

ويعتبر أبرز المهتمين بالعملية أن سكان الداخل هم أكثر المحتاجين لتخفيض الأسعار، بفعل انعدام أي دخل للآلاف من الأسر، وارتفاع البطالة فى القرى وآدوابه والريف، وغياب أي فرص للعمل يمكن من خلالها تدبير أمور الحياة اليومية.

ولم تحدد الحكومة ملامح العملية لحد الآن، لكن المطالب الشعبية المتصاعدة قد تدفع ولد البشير إلى طرح خطة تستجيب لواقع البلد، بدل تكرار التجارب الفاشلة لعدد من الحكومات السابقة فى التعامل مع الفقراء فى شهر الصيام.

عن root

موقع الثوابت ينتهج خطا تحريريا يتسم بالأمانة في معالجة المواضيع بكل تجرد وموضوعية وجرأة في نشر الأخبار بكل تفاصيلها . الموقع لا يتحمل مسؤولية المواضيع والتحقيقات التي يجريها بعض الكتاب والذين يوقعون مقالا تهم أن إدارة الموقع تهيب بكل من يريد نشر مقال أن يتأكد من معطيات قبل نشره على صفحات الموقع. يباشر الموقع نشر كل ما من شأنه تثقيف وتوعية المواطن بحقوقه وواجباته تجاه وطنه. للإتصال :41306748

شاهد أيضاً

ولد بونه من كيهيدي : أحداث 1989 لا تعني مجموعة معينة ولا يمكن حلها إلا بنا جميعا

قال سيدي محمد الملقب المدير ولد بونه عضو المكتب التنفيذي بحزب الاتحاد من أجل الجمهورية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *