الإثنين , 14 يونيو 2021
الرئيسية / أخبار عالمية / المختبر الوطني للأشغال العمومية يعيش على صفيح ساخن!!

المختبر الوطني للأشغال العمومية يعيش على صفيح ساخن!!

يعيش المختبر الوطني للأشغال العمومية منذ مدة صراعا مع مرض يرجح متخصصون في

مجال الإدارة أن يكون مرض الموت، لكن سكرات الموت قد أشتد وقعها بسبب الخلافات وانعدام الثقة الذي بات السمة الأبرز بين المديرة وعمالها لكن مازاد الطين بلة وشكل طامة كبرى وصدمة هو تقاعس وزير النقل وعدم تدخله في الوقت المناسب خاصة أن العمال راسلوه منذ اللحظة الأولى بمايجري مطالبين بالتدخل العاجل قبل أن ترتكب المديرة مزيدا من الحماقات لكن الوزير ظل غائبا أو مغيبا إلى أن إرتكبت المديرة فعلتها الشنعاء وقامت بفصل من لايخضعون لعنجهيتها لتصب الزيت على النار في وقت جائحة كورونا وبعد أن تنفس أصحاب المظالم الصعداء في عهد غزواني فهل تتدارك الدولة الموقف لإعادة ترتيب قطاع بلاجهات وصية.

 

 عن موقع السبيل….

عن admin

شاهد أيضاً

ولد بونه من كيهيدي : أحداث 1989 لا تعني مجموعة معينة ولا يمكن حلها إلا بنا جميعا

قال سيدي محمد الملقب المدير ولد بونه عضو المكتب التنفيذي بحزب الاتحاد من أجل الجمهورية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *